معلومات المستخدم
اسم المستخدم  
كلمة المرور  
  نسيت كلمة المرور
استطلاع الرأي
هل أنت مع التدريب التربوي عن بعد ؟
عرض المزيد
مواقع صديقة
[HyperLink2] MIS
التربية تخرج الفوج الثاني لمعلمي الصفوف "1-4" في جامعة النجاح
التربية تخرج الفوج الثاني لمعلمي الصفوف "1-4" في جامعة النجاح
آخر تحديث: السبت,2019-03-30

احتفت وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم الاربعاء، وبالشراكة مع جامعة النجاح الوطنية ؛ بتخريح 184 معلماً ومعلمة ضمن الفوج الثاني من المعلمين المشاركين في مشروع "إعداد وتأهيل معلمي الصفوف 1-4"، بتمويل من البنك الدولي.

وشارك في تخريج هذا الفوج من المعلمين؛ نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية د. محمد العمله ومنسق التأهيل في الجامعة د. سهيل صالحة، وعميدة كلية العلوم التربوية وإعداد المعلمين د. سائدة عفونة، والقائم بأعمال مدير عام المعهد الوطني للتدريب والتربوي د. صوفيا الريماوي، ومديري التربية في نابلس أ. أحمد صوالحة، وجنوب نابلس أ. ناصر أبو كرش، وسلفيت أ. أمين عواد، وحشد من أسرتي المعهد الوطني والجامعة وخريجي البرنامج.

وافتتح الإحتفال صالحة مرحباً بالحضور، مؤكدأ على دور البرنامج في إعداد كوادر مؤهلة مهنياً قادرة على قيادة عمليتي التعليم والتعلم بمهارة وكفاية عالية تتوائم مع سياسة واستراتيجية الوزارة في تدريب وتأهيل المعلمين. 

بدوره، رحب العمله بالحضور والخريجين، مشيداً بأهمية هذا البرنامج ومساهمته في رفعة شأن المعلم الفلسطيني في الوقت الذي يثبت فيه المعلم حضوره وتميزه على كافة المستويات، مؤكداً اهتمام الجامعة وشراكتها  المستمرة مع الوزارة في سبيل تأهيل المعلمين وتزويدهم بالمهارات والخبرات اللازمة، لافتاً إلى أن  المعلم الجيد هو الذي يقع على عاتقه رسم خارطة المستقبل في مسيرة البناء والتطور العلمي. 

وأضاف العمله أن البرنامج أكسب المعلمين مهارات نوعية وخبرات تعلمية جديدة واكبت أحدث الأساليب التعليمية الحديثة على المستوى الاقليمي والدولي، معبراً عن سعادته بتخريج هذه الكوكبة من المعلمين، مقدماً شكره لوزارة التربية وقيادتها ولكافة القائمين على هذا البرنامج، متمنياً للمعلمين مستقبلاً زاهراً في خدمة مسيرة البناء والتطوير.  

وفي هذا السياق، نقلت الريماوي تحيات معالي وزير التربية ووكيل الوزارة لهيئة الجامعة والخريجين، مشيدةً بأهمية هذا البرنامج النوعي ومخرجاته التي تنسجم مع توجهات الوزارة وإنجازاتها المتراكمة، متطرقةً في هذا الإطار إلى ما حققته الوزارة من إنجازات نوعية في اعداد وتأهيل المعلمين وتسليحهم بأحدث التقنيات التربوية كونهم الحاضنة الحقيقية للمسيرة التربوية، وصوت الطموح الذي ينافس اقليميا ودولياً في المحافل التربوية.
وعبرت الريماوي عن افتخارها بالشراكة الفاعلة بين الوزارة وجامعة النجاح الوطنية في هذا البرنامج وغيره من المشاريع والفعاليات المشتركة، مباركةً لجميع المشاركين في هذا البرنامج تخرجهم، داعيةً إياهم إلى توظيف خبراتهم المكتسبة وتعميم التجارب النوعية داخل مدارسهم، مشيدة بدور منتسبي البرنامج الفاعل في المشاركة في المبادرات والمشاريع المختلفة ضمن الإطار التربوي، وتحقيقهم إنجازات وقصص نجاح متميزة.

وألقت كلمة الخريجين المعلمة ايمان ابداح من مدرسة مردة الأساسية المختلطة مؤكدةً على دور وزارة التربية والتعليم العالي في تعزيز التدريب النوعي والتطوير المستمر للمعلمين بهدف تحسين مخرجات التعليم، للوصول الى معلم مؤهل قادر على إعداد جيل واعد من الطلبة والطالبات مستقبلاً، شاكرةَ الوزارة والمعهد الوطني ومديريات التربية وجامعة النجاح على الجهود المبذولة في تأهيلهم، وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات وهدايا رمزية على الخريجين.

يُشار إلى أن هذا البرنامج أطلقته الوزارة في العام ٢٠١٢ بتمويل من البنك الدولي وبالشراكة مع 5 جامعات هي: النجاح، والخليل، والقدس والقدس المفتوحة، والأزهر، حيث تم تدريب 3000 معلماً/ة في الضفة و1000 في غزة.  

     
المرفقات
اضف تعليقك
الاسم  
الايميل    
التعليق  
   
التعليقات

© جميع الحقوق محفوظة
المعهد الوطني للتدريب التربوي
وزارة التربية والتعليم العالي - فلسطين
All Rights Reserved ©
National Institute for Educational Training
Ministry of Education and Higher Education - Palestine